حياة

مقالب كوميدية في النجوم انتهت بكوارث.. 150 ألف إسترليني غرامة مكالمة مازحة

في الوقت الذي يعتبر البعض المقالب بين الأصدقاء، ملاذًا لكسر الروتين وخلق أجواء من المرح، إلا أنها في كثير من الأحيان تكون مبالغا فيها إلى حد تحول تلك الفكاهة إلى نهاية مأساوية، كما حدث مع هؤلاء النجوم سواء في كواليس أعمالهم أو لقاءاتهم المتلفزة.

– ديكابريو والسوشي

في فيلم “ولف أوف وول ستريت” كانت العلاقة بين ليوناردو ديكابريو وجوناه هيل مليئة بالمرح والطرافة طوال مدة التصوير، ولأن الأخير لم يكن بمقدوره رد مقالب “ليو” بالعضلات فقد استخدم عقله.

وخلال أحد المشاهد التي يتحتم فيها على “ديكابريو” تناول السوشي الأصفر النيء وهو ما كان يثير اشمئزازه، تعمد “هيل” ارتكاب خطأ أثناء تصوير المشهد لإعادته أكثر من 70 مرة، أجبر فيها  “ليو” على تناوله حتى أصيب بالتسمم، ونال المقلب إعجاب المخرج مارتن سكورسيزي.

– زاك براف وضرب الطفل

في برنامج المقالب الذي يقدمه آشتون كوتشر، على قناة “ام تي في”، كان الممثل الأمريكي زاك براف ضحية إحدى الحلقات، بعدما استأجر “كوتشر” على الهواء أطفالا كممثلين من أجل التظاهر بدهن سيارة “براف” البورش الغالية، التي كلفته 100 ألف دولار بالدهان، وهو ما دفع زاك براف إلى الاعتداء بالضرب على أحد هؤلاء الأطفال أمام الكاميرات، وكان الطفل يبلغ من العمر 12 عامًا، مما تسبب في إحراج شديد له.

– مخدر في الحساء

أثناء الليلة الأخيرة للتصوير في فيلم “تايتنك” الشهير، وضع مجهول من طاقم جيمس كاميرون، أقراص مخدر “بي سي بي” في حساء المحار، حيث تناوله الجميع في حفل عشاء أخير، وهو ما تسبب في نقل 50 من طاقم عمل الفيلم إلى المستشفى، بما في ذلك جيمس كاميرون، ولحسن الحظ لم يكن جاك وروز ضمن المصابين.

– مكالمة انتقامية

في إحدى حلقات برنامج “Russell Brand Show”، أجرى الممثل الكوميدي راسل براند ومقدم البرامج جوناثان روز، مكالمة انتقامية مازحة مع الممثل البريطاني أندريو ساش، الذي كان اعتذر عن حضور الحلقة، وتركا رسائل صوتية بذيئة على هاتفه، وأخرى تطعن في شرف حفيدته جورجينا بيلي.

وقوبل نشر هذه الرسائل بانتقادات واسعة لـ”براند” و”روس”، وتلقت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” رقمًا قياسيًا من الشكاوى وصل إلى 37500 شكوى، وأعلنت إيقاف المذيعين وغرمتهما 150 ألف جنيه إسترليني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق