أخبار ليبيا

وزيرة إيطالية: “وضع إشكالي” في ليبيا.. و “الرئاسي” لا يُسيْطِر

لفتت وزيرة الدفاع الإيطالية روبرتا بينوتي إلى أن عمليات المراقبة البحرية قبالة ساحل ليبيا سوف تنتقل إلى الخطوة التالية، في مسعى للبدء بمراقبة أكبر للهجرة غير القانونية، إضافة إلى تهريب المخدرات والمواد الخطرة، مضيفة أن ذلك سيترافق بدعم أكبر لقوات خفر السواحل الليبي والقوات البحرية استنادا إلى اتفاق مع المجلس الرئاسي، بحسب تصريحات الوزيرة الإيطالية.

وقالت الوزيرة الإيطالية إن “رئاسي الوفاق” لا يملك السيطرة على ليبيا، وهناك عدة قوى متنافرة فيما بينها، معتبرة أن الوضع في ليبيا إشكالي جدا، وأن هذا البلد أصبح منفذا يمر منه المُهربين والمهاجرين، بسبب نقص عمليات المراقبة.

وشددت بينوتي على إنه سيتم مطاردة المُهربين، وتُجّار المخدرات حتى داخل المياه الإقليمية لليبيا، لافتة إلى أنه لا يمكن الاستمرار في رؤية آلاف القوارب التي تحمل المُهاجرين وهي آتية من ليبيا نحو أوروبا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق