أخبار ليبيااخبار طرابلساهم الاخبار

هل يتبرأ السراج من دعمه للمجموعات المسلحة ويصافح الجيش؟

اعتبر المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني اللواء أحمد المسماري، أن معركة طرابلس، كشفت الوجه الحقيقي لتركيا، وأسقطت أقعنعتها، في دعمها للمجموعات المسلحة في ليبيا، عبر دعمها بالطائرات المسيرة والذخائر.

وأوضح المسماري أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، يجب أن يتبرأ من المجموعات المسلحة، إن كان يرى في نفسه سياسيًا، لا قائد مجموعة مسلحة، وأشار بقوله: إذا أعلن السراج أن لا علاقة له بالمجموعات المسلحة، فعليه بعدها أن يتحمل المسؤولية كاملة عن صرف 2.4 مليار دينار ليبي، التي صرفها للمجموعات المسلحة.

وأكد المتحدث باسم الجيش الوطني، خلال ندوة نظمتها صحيفة “الاتحاد”، أن عملية حسم معركة طرابلس، قريب جدًا، واستبعد المسماري، الدخول في حوار مع حكومة الوفاق، نظرا لتمسكها بالمجموعات المسلحة.

وأشار اللواء أحمد المسماري، إلى أن ملف الجنوب ومدينة مرزق على وجه الخصوص، لها أولية كبيرة لدى الجيش الوطني، ولدينا تخطيط لحلّ الأزمات التي تواجهها المدينة والمنطقة، وسيتم حسم أمرها، على الفور بعد انتهاء معركة طرابلس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى