أخبار ليبيااخبار طرابلس

نواب في طرابلس يرفضون المبادرة المصرية

صلاح الزوبيك: لماذا الانصياع دائماً للأوامر الخارجية

أعرب النائب في مجلس النواب صلاح الزوبيك عن رفضه لمبادرة من الحكومة المصرية لعقد اجتماع يضم النواب مطلع الأسبوع المقبل في القاهرة لإنتاج مبادرة برلمانية برعاية مصرية- حسب ما أفاد . .

وقال الزوبيك إن المتعارف عليه أن البرلمانات هي من تدعو أعضاء برلمان دولة ما وتبعث برسالة دعوة متمثلة في الأجندة والغرض والهدف من هذه الدعوة ومن ثم يقوم الطرف الآخر بدراستها قبل الذهاب أو الاعتذار  وأن النواب حتى الآن لايعرفون من هي الجهة المصرية القائمة على الدعوة .

وأضاف الزوبيك في معرض انتقاده للإجراء ما مؤداه أن هل ضاقت ليبيا على أن يجتمع نوابها بإحدى مدنها ولو كان تحت أشجار نخيل أو زيتون .. مشيراً إلى أنه ضد اقتتال الليبيين بعضهم البعض ودائماً مع الحوار والحل السياسي في حدود ما يقبله العقل والمنطق-حسب وصفه.

وتسائل الزوبيك عن لماذا الانصياع دائماً للأوامر الخارجية دون الانصياع بين الليبيين بعضهم البعض – حسب تعبيره .. ويرى أن الحل يكون بأياد ليبية وعلى الأرض الليبية.. واختتم تصريحه بسؤال آخر وصفه بالبرىء:(ماذا لو أن تركيا أو قطر هي من قامت بدعوة النواب .. ما سيكون رد النواب على الدعوة .. وهل سيذهب النواب الذين سيذهبون إلى جمهورية مصر العربية) ؟.

يشار إلى أن بعض النواب الملتحقين بتجمع لمجلس النواب في طرابلس عقدوا جلسة تشاورية اتفق خلالها الحاضرون على عدم تلبية الدعوة المصرية واصفين إياها بغموض الأهداف والأجندة فضلاً عن موقف حكومة جمهورية مصر العربية من الحرب علي طرابلس المنحاز لقوات الجيش الوطني التي وصفوها بالمعتدية علي الشرعية والدولة المدنية.

يذكر أن مجموعة من أعضاء مجلس النواب أغلبهم عن دوائر من المنطقة الغربية اجتمعوا في كتلة واحدة في طرابلس شهر مايو الماضي للانعقاد برئاسة جديدة في العاصمة وكانت أول قراراتهم نزع صفة القائد العام للجيش الوطني عن المشير خليفة حفتر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى