أخبار ليبيااخبار طرابلسخاص 218

كيف تغذي تركيا الحرب في ليبيا؟

لا يخفى عن أحد الدعم التركي الحاسم لحكومة الوفاق خلال السنوات الماضية، إضافة للآونة الأخيرة بعد أن زودتها بطائرات بدون طيار مسلحة نفذت سلسلة من الغارات الجوية ضد قوات الجيش الوطني في ضواحي طرابلس.

ونقل موقع أحوال”ahval” التركي للتحليلات العسكرية عن الخبير في الدفاع والأمن المستقل ليفينت أوزغول، أن الطائرات التركية بدون طيار من طراز “بيراكتار TB2″، نفذت عدة غارات جوية خلال الأشهر الماضية وقد تسلمت حكومة الوفاق 12 منها خلال شهري مايو ويوليو على دفعتين.

وأشار أوزغول إلى أن نصف الطائرات التي وصلت تم تدميرها من قبل سلاح الجو الليبي الأمر الذي أرغم تركيا على إرسال دفعة ثالثة وصلت على ما يبدو في نهاية أغسطس، مبينا أن مقر الطائرات دون طيار التركية في مصراتة ويقبع بعضها في معيتقة وهذا سبب استهداف الجيش الوطني للمطار عدة مرات.

من جانبه، أكد أوليفر إيمهوف الباحث في شركة “أير وايز” البريطانية غير الربحية التي توثق الغارات الجوية والإصابات في الشرق الأوسط وليبيا، أن القوات التابعة لحكومة الوفاق تسلمت طائرات دون طيار تركية الصنع في 27 أغسطس، مبينا أن العدد غير واضح ولكن الضربات التي تلقاها الجيش الوطني مؤخراً يشير إلى أن الدفعة الأخيرة مشابهة لسابقتها.

وبعد مرور أكثر من خمسة أشهر على حرب طرابلس لا يزال الوقود يغذيها من كل النواحي مع تدخل أطراف دولية بثقلها ودعمها العسكري دون النظر إلى أي حلول أخرى تجنب المواطنين أضرار هذه الحرب التي لم تفرق بين كبير أو صغير أو امرأة أو رجل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق