اهم الاخباررياضة

“كلاسيكو ليبيا”.. بداية أخوية ونهاية “غير متوقعة”

لم تكن الجماهير التي انتظرت “كلاسيكو ليبيا” تتوقع انتهاء اللقاء الذي بدأ أخويا، بأحداث ذهبت بالمباراة إلى إلى قرار منتظر من الاتحاد الليبي لكرة القدم ولجنة المسابقات.

وانطلقت مباراة الأهلي طرابس والأهلي بنغازي طرابلس ضمن مباريات الجولة الثالثة من الدوري الخماسي، في أجواء إيجابية، إذ انتهى الشوط الأول دون ترجمة أي من المحاولات الخجولة إلى هدف من كلا الطرفين، لكن الشوط الثاني لم يكن كسابقه، حيث تغيرت الأجواء والمعطيات وتمكن فريق الأهلي طرابلس من التسجيل من ضربة جزاء بإمضاء اللاعب “فؤاد التريكي” في الدقيقة (61)، وبعدها بخمس دقائق ضاعف الأهلي طرابلس النتيجة عن طريق المهاجم “محمد الغنودي”.

وكانت الدقيقة 80 من عمر المباراة نقطة مفصلية أدت إلى إنحراف اللقاء عن المسار المطلوب بعد طرد مدافع الأهلي بنغازي “أحمد هويدي” وتسجيل الأهلي طرابلس لهدف ثالث بواسطة “محمد صولة”، بعد ذلك الهدف انسحب لاعبو الأهلي بنغازي ليذهب اللقاء إلى مصير مجهول بانتظار قرارت الاتحاد ولجنة المسابقات.

وفي لقاء آخر جرى على أرضية ملعب طرابلس، دخل السويحلي سباق المنافسة جديا على التتويج بعدما هز شباك النصر المجروح بهدفين مقابل لاشيء، سجلهما محمد منقوش، في الدقيقة 35، وأحمد بودبوس في الدقيقة 85، ليفقد النصر بهذه الخسارة حظوظه بشكل رسمي في المنافسة على اللقب.

وسيدخل السويحلي اللقاء القادم امام الاهلي طرابلس يوم الأحد القادم ويضع نصب عينيه الفوز وحصد النقاط الثلاث وبالتالي المنافسة حتى أخر جولة على لقب الدوري الخماسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى