العالم

قصف تركي على مواقع للجيش السوري

تعرض عدد من مواقع الجيش السوري ونقاط تمركزه في ريف حماة الشمالي الغربي لقصف مدفعي وصاروخي مصدره نقاط المراقبة التركية في ريفي حماة وإدلب تزامنا مع تصدي الجيش لهجوم عنيف شنته المجموعات الإرهابية على بلدة الحويز بريف حماة.

واتهم مصدر ميداني في الجيش السوري النظام التركي بالانقلاب على الاتفاقيات المعلنة مع روسيا، مضيفا أن مهمة إخلال منطقة خفض التصعيد من التنظيمات الإرهابية التي تعهدت بها أنقرة في اتفاق سوتشي تحولت إلى مهمة تأمين الغطاء لها، ودعمها ناريا في هجماتها على المناطق الآمنة ونقاط الجيش السوري، لافتا إلى أن التنظيمات الإرهابية بدأت تتخذ من محيط نقاط المراقبة قاعدة لهجماتها ما يصعب عمليات الجيش السوري خاصة مع إعلان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار أن الجنود الأتراك لن يتزحزحوا من تلك النقاط أو يبدلوا مكانها.

يشار إلى أن تركيا سبق وأعلنت قصفها لمواقع تابعة للجيش السوري بذريعة الاعتداء على نقطة مراقبة تركية ما أدى لمقتل جندي تركي وإصابة 3 آخرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى