أخبار ليبيااهم الاخبار

قزيط: النواب والدولة جسمان متكلسان

لا حل في ليبيا إلا بتجاوز مجلسي الدولة والنواب

وصف عضو المجلس الأعلى للدولة أبو القاسم قزيط مجلسي النوّاب والدولة بالأجسام المتكلسة والمتخشبة، مشيراً إلى أنهما يزدادان انفصالاً وابتعاداً عن واقع الناس يوماً بعد يوم، ويرفض كل منهما التنازل قيد أُنملة.

وفي تصريح صحفي، أكد قزيط أنّه لا يمكنُ أن يتأتّى حلٌّ حقيقي للأزمة السياسية في ليبيا إلا بتجاوز هذه الأجسام، وأنّ ما يحدث بين الجسمين المتخاصمين الآن، لا يعدو عن كونه نوعا من التواطؤ لإبقاء الأمر على حالة.

وأشار إلى أن البعبع الحقيقي الذي يرعب هذين المجلسين فعلا ،هو أن يكون للناس والشعب الكلمة العليا لثقتهم بأن الشعب سيقذف بهم على قارعة الطريق.

وحول بيان المجلس الأعلى للدولة الصادر بشأن التعديل الدستوري، وصف قزيط البيان بالمتسرع والمفتقر للحكمة رغم الأخطاء المشينة في التعديل الدستوري، نافياً أن يكون البيان قد عبر عن رؤية المجلس الأعلى للدولة كونه لم يصدر في جلسة رسمية ولم يستشر الأعضاء بشأنه.

وأكد قزيط بأنه إذا استمرت رئاسة الأعلى للدولة في انفرادها بالقرار فإن طيفا واسعا من الأعضاء جاهزٌ لشق عصا الطاعة عنها في أول سانحة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة