العالم

عِداء ترامب لكوريا الشمالية يتحوّل إلى “محادثات محتملة”

أبدى الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأربعاء، في تصريحات أدلى بها أمام الصحفيين بالبيت الأبيض، ترحيبه بمحادثات محتملة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، لكنه أكد النتائج المتوقعة منها ما تزال غير واضحة.

وقال ترامب مُعلقا على المحادثات المحتملة “من يعرف إلى أين ستقودنا؟” وقبل ذلك صرّح البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي أبلغ نظيره الكوري الجنوبي مون جيه-إن، أن بلاده لا تمانع إجراء حوار مع كوريا الشمالية في الوقت المناسب والظروف المواتية.

وأشار ترامب إلى أن الرئيس الكوري الجنوبي قال له إن محادثات بلاده مع كوريا الشمالية “كانت جيدة”، معربا عن أمله في نجاحها من أجل العالم.

من جهتها، رحبت روسيا في بيان أصدرته وزارة الخارجية، بالاتفاقات التي تمت خلال المحادثات بين الكوريتين، متمنية أن تصب في صالح تخفيف التوتر في شبه الجزيرة الكورية

وكانت الكوريتان أجرتا، الثلاثاء، محادثات بالمنطقة منزوعة السلاح، في أعقاب توترات دامت طويلا بسبب التجارب الصاروخية لكوريا الشمالية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق