العالم

تحذير من كارثة كبيرة في إدلب السورية

حذرت وكالات الإغاثة تقودها الأمم المتحدة، من حدوث كارثة إنسانية كبيرة بحال شنت القوات الحكومية السورية هجوما على مدينة إدلب التي تسيطر عليها المعارضة.

وقالت المنظمات في تقرير، إن نحو 700 ألف شخص سيشردون إذا اندلع القتال بمحافظة إدلب التي يقطنها نحو 2.5 مليون نسمة.

وتوصل مقاتلو المعارضة بمدن أخرى في وقت سابق إلى اتفاقات مع النظام تقضي بنقلهم مع أسرهم إلى إدلب، الأمر الذي أدى إلى مضاعفة عدد السكان.

ولفت التقرير إلى أن عمال الإغاثة يتأهبون لمعركة إدلب، متوقعا أن تتزايد الحاجة للمساعدات الإنسانية وخاصة المتعلقة بالطوارئ الصحية.

وقال منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية بانوس مومسيس، في تصريحات سابقة إن نحو 2.5 مليون شخص قد يفرون من إدلب إلى الحدود التركية إذا شنت قوات الحكومة هجوما كبيرا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة