أخبار ليبيااهم الاخبار

تحديد موعد النطق بــ”حماس ليبيا”.. وأنباء عن خلية جديدة

218TV |خاص

علم موقع قناة (218) من مصادر قضائية ليبية أن محكمة قد حدّدت يوم العشرين من شهر فبراير المقبل موعدا للنطق بالحكم ضد عناصر خلية تابعة لحركة حماس الفلسطينية، التي ضبطتها أجهزة الأمن قبل أكثر من عام، فيما عُقِدت على مدى أشهر العام الماضي سلسلة جلسات لمحاكمة عناصر الخلية الذين اتهمتهم النيابة العامة بأنهم قد خططوا مع سبق الإصرار والترصد للإضرار بالأمن القومي الليبي، وقد أدلى شهود الضبط في القضية بأقوالهم أمام المحكمة التي تُحاكِم الخلية.

وسيصدر الحكم ضد أفراد الخلية وهم مروان الأشقر، وبراء الأشقر، ومؤيد عابد، ونصيب بشير، الذين اتهمتهم النيابة العامة بالانتماء إلى تنظيم غير مرخص له بالعمل على الساحة الليبية، وهو ما يجعله تنظيما محظورا وفق القانون الليبي، عدا عن اعتراف المتهمين أنهم خططوا للوصول إلى معلومات محظورة تتعلق بالأمن القومي للبلاد، والسعي من أجل تنظيم تجارة سلاح وتهريبه من الأراضي الليبية إلى قطاع غزة تحديداً، فيما جرى ضبط أسلحة نارية بحوزتهم وقت مداهمة عناصر الأمن لأماكن تواجدهم في صيف العام 2017.

وتوازيا قالت معلومات لم يكن ممكنا التأكد من صحتها إن أجهزة أمن ليبية قد تمكنت من إحباط خلية أخرى لحركة حماس الفلسطينية، وأنه جرى توقيف عناصر يحملون الجنسية الفلسطينية، ويُشتبه بصلتهم بالخلية التي يجري التحقيق بسرية تامة بنشاط غير مشروع لها على الأراضي الليبية، فيما تشير المعلومات إلى أن التحقيقات تجري بسرية تامة مع الخلية الجديدة، علما أن حركة حماس التي تتخذ من قطاع غزة معقلا رئيسيا لها قد نفت العام الماضي بشدة معلومات صلتها بخلية جرى ضبطها في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى