أخبار ليبيااقتصاداهم الاخبار

تاجر يكشف لـ218 “سر ارتفاع الدولار”

بعد أيام قليلة من خفض المجلس الرئاسي قيمة الرسم على مبيعات النقد الأجنبي أواخر شهر يوليو الماضي إلى 163% تم تداول الدولار في مطلع أغسطس عند 4.09 دنانير في السوق السوداء، مشكلة أكبر نسبة انخفاض أمام الدينار خلال الأعوام الأخيرة.

وبالرغم من أن المركزي أعطى الإذن للبدء بصرف مخصصات أرباب الأسر يوم 20 أغسطس إلا أن العملات الأجنبية ومن بينها الدولار عادت للارتفاع من جديد ليتم تداوله عصر اليوم الاربعاء بـ4.22 دنانير.

وكشف تاجر في السوق السوداء فضل عدم ذكر اسمه لدواع أمنية، لقناة 218، “سر ارتفاع الدولار”، حسب قوله، مشيرا إلى ثلاثة أسباب، أولها أن السوق السوداء امتصت صدمة خفض نسبة الرسم باعتبار أن عملية الخفض وإقرار “المركزي” لمنحة أرباب الأسر جاءت متباعدة من حيث التنفيذ ما جعل التجار يديرون العملة الاجنبية بشكل جيد، مضيفا أن السبب الثاني هو تعطل منظومة المقاصة الالكترونية في مصرف ليبيا المركزي.

ولفت التاجر إلى أن العامل الثالث يتمثل في تعليق الرحلات من وإلى مطار معيتيقة، خاصة أن بعض التجار يعتمدون على تمرير منحة أرباب الأسر إلى تركيا ومصر وأن عملية السفر والحجز باتت أصعب في مطار مصراتة بالإضافة للإجراءات الامنية المشددة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق