العالم

بيل غيتس يطلق مبادرة بشأن تغير المناخ

مؤسس شركة "مايكروسوفت"، بيل غيتس، يترأس مبادرة جديدة بشأن تغير المناخ، يُطلق عليها اسم "تحالف القفزة النوعية للطاقة"، والتي يدعمها مالياً ثلاثون شخصاً من أغنياء العالم.

ويستثمر 30 من المدراء التنفيذين لمجموعة من أكبر شركات العالم أموالهم في التقنيات التي من شأنها الحد من الطلب على النفط ومشتقاته، وهدفهم هو استخدام نفوذهم للمساعدة في تحريك الطلب لتوفير مصادر الطاقة البديلة غير المضرة بالبيئة.

ويدعم التحالف الشركات الناشئة التي تعد بتقديم "طاقة موثوقة بأسعار معقولة للجميع"، والتي لا تنتج انبعاثات الكربون المضرة بالبيئة، كما تدعم المبادرة أبحاث الطاقة الخضراء المدعومة من الحكومات.

وتشمل قائمة المدراء التنفيذيين: الأمير الوليد بن طلال، رئيس مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية، ومارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك"، وجيف بيزوس، الرئيس التنفيذي لشركة "أمازون"، وميغ ويتمان، الرئيسة التنفيذية لشركة "HP"، وريتشارد برانسون، مؤسس مجموعة "Virgin" ،وريد هوفمان، مؤسس موقع "LinkedIn"، وجاك ما، رئيس مجلس إدارة مجموعة "علي بابا"، وهاسو بلاتنر، رئيس شركة البرمجيات الأوروبية "SAP"، وعليكو دانغوت، الرئيس التنفيذي لشركة "Dangote".

ويأتي الإعلان عن المبادرة بالتزامن مع قمة الأمم المتحدة حول تغير المناخ، في العاصمة الفرنسية باريس، والتي يستقبل فيها الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، قرابة 150 من زعماء العالم، بهدف التوصل إلى اتفاق عالمي تاريخي للحد من انبعاثات الغازات الدفيئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة