أخبار ليبيااهم الاخبار

بعيرة يكشف لـ”218″ تفاصيل “الجلسة المثيرة”

قال عضو مجلس النواب عن دائرة بنغازي أبوبكر بعيرة، إن المجلس بات يرتكب العديد من الأخطاء الإجرائية خلال السنتين الأخيرتين ما جعل عديدا من الأعضاء يتجهون إلى تعليق الجلسات.

وجاءت تصريحات بعيرة لبرنامج “LIVE” على قناة “218NEWS”، الأحد، تعليقا على الجدل حول جلسة 26 فبراير التي شهدت تمرير وزراء المؤقتة الجدد والمذكرة التي رفعها نواب للرئاسة احتجاجا على الجلسة.

وأضاف بعيرة أن 15 نائبا باتوا يسيّرون الجلسات المُعلقة وهذا جعل الأعضاء في خلاف دائم حول هذه الجلسات، مبينا أنه يفترض برئاسة المجلس مراعاة الإجراءات البرلمانية المعروفة.

وبشأن المذكرة، أكد بعيرة صحتها من الناحية القانونية نتيجة عدم اتباع الإجراءات البرلمانية الصحيحة في الجلسة، يضاف عليه المزاج السياسي المشحون ما يجعل أي خلاف برلماني يأخذ هذا المنحى.

ولفت بعيرة إلى أن التصويت على اختيار وزراء للحكومة كان يجب أن يتم منذ فترة باعتبار أن عددا من الحقائب الوزارية يتم تسييرها من قبل وكلاء الوزارات، لكن التصويت لم يتم بسبب عدم دعوة الأعضاء بالشكل الصحيح.

ورأى أن التصويت لم يأخذ مجراه المتبع ما جعل البعض يعتبره مصلحة خاصة، داعيا مؤسسة المجلس إلى النأي بنفسها عن هذا الجدل وبعيدا عن المواقف السياسية.

وأشار أبو بكر بعيرة إلى أن الخلاف بين الأعضاء هو الحدث الأساسي ويجب أن يبتعدوا عن الشخصنة والقضية هي إدارية بالدرجة الأولى وعلى البرلمان وعلى الأعضاء الاضطلاع بمسؤولياتهم في ظل سوء الإدارة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى