رياضة ليبية

بطل ليبيا يعانق الذهب الأفريقي

ولد ليكون بطلا ومكانه المعتاد هو منصات التتويج، فمن الساحات الشعبية انطلقت رحلته ليعانق الذهب الأفريقي.

التحدي طمينة الذي كتب اسمه كبطل للدوري الليبي لكرة القدم المصغرة عقب إطاحته بجميع خصومه محليا ليذهب بطموحه بعيدا ويفكر بأن يكون بطلا للقارة، وقبل السفر إلى تونس بدأ أبناء مدينة مصراتة استعداداتهم بمجموعة من المباريات الودية فعيونهم بدأت تغازل الذهب.

وانطلق التحدي في رحلة لتمثيل ليبيا رفقة الجهاد في بطولة أفريقيا للأندية البطلة في كرة القدم المصغرة في نسختها الأولى بتونس.

فوز تلو آخر هكذا كان طريق التحدي انتصارا على بطل جيبوتي يليه فوزه على مشعل بجاية الجزائري ليجد نفسه في المباراة النهائية أمام بطل تونس صاحب الأرض والمكان فريق ترنجة لكن طموح أبناء ليبيا كان أكبر ليتوجوا أنفسهم أبطالا على عرش القارة السمراء.

تتويج الكرة المصغرة لم يأت من فراغ فليبيا ولادة للمواهب خاصة في مثل هذا النوع من الألعاب والتي يهواها الكبير قبل الصغير، فشوارعنا وأزقتنا مليئة بالمواهب القادرة على بلوغ النجومية إذا ما وجدت الصقل المطلوب وهذا تحديدا ما فعله اتحاد اللعبة في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق