رياضة ليبية

الفرسان بين انتقادات الشارع الرياضي وإصابة الهدف

تقرير 218

انتقادات كثيرة طالت هذا الجيل من المنتخب الوطني تحت قيادة المدرب جلال الدامجة وصلت إلى وصفهم بأنهم يلعبون كرة شوارع وليست كرة قدم محترفة.

انتقادات يبدو أنها لم ترق للدامجة خاصة أن رجاله يقدمون أداء جيدا حتى الآن ولا يزال الحكم عليهم مبكرا فربما ستكون مباراة تونس في تصفيات الشان الرد الحقيقي لفرسان المتوسط على كل تلك التعليقات السلبية.

مواجهة نسور قرطاج لن تكون مفروشة بالورود فالطريق إلى الشان لن تكون معبدة هذه المرة وعلى رفاق سالم روما إثبات أنفسهم أولا قبل التفكير في نهائيات شان إثيوبيا العام القادم.

الدامجة أكد في تصريحات لـ218 أنه سيعتمد على اللاعبين المحليين لتدعيم المنتخب الأول في تصفيات الكان لأنه من الصعب الاعتماد على مجموعة معينة من الأسماء وسط هذا الماراثون من التصفيات.

موقعة سلا ستكون الفرصة الحقيقية لمنتخب المحليين لإسكات جميع الأفواه التي قللت من شأنهم وأيضا لكتابة تاريخ جديد بتجاوز تونس والإطاحة بها خارج الشان كما أن حظوظهم ستكون وافرة جدا لتمثيل المنتخب الوطني بشكل أساسي في تصفيات كأس أفريقيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق