أخبار ليبيا

إعادة المرحلة الأولى من انتخابات مصر​

بدأت جولة الإعادة في المرحلة الأولى من الانتخابات البرلمانية المصرية اليوم الثلاثاء (27 أكتوبر تشرين الاول) في 14 من المحافظات السبع والعشرين. 

يتنافس المرشحون في جولة الإعادة بالمرحلة الأولى على 226 مقعدا -باستثناء أربعة مقاعد تم شغلها بالفعل- بعد أن فشل أي منهم في الحصول على أكثر من 50 في المئة من الاصوات. 

بلغت نسبة المشاركة في جولة الأسبوع الماضي 26.56 بالمئة وهو ما يقل عن انتخابات الرئاسة في عام 2014 التي فاز فيها قائد الجيش السابق عبد الفتاح السيسي وأقل كثيرا من الانتخابات البرلمانية التي جرت في عام 2011-2012 بعد انتهاء حكم الرئيس السابق حسني مبارك الذي استمر 30 عاما. 

يستمر التصويت في جولة الإعادة بالداخل حتى غد الأربعاء. وبدأ التصويت في هذه الجولة للمصريين بالخارج أمس الاثنين وينتهي اليوم.

وحتى الثانية ظهر اليوم اتسمت عدة لجان زارها مندوبون لرويترز في عدد من المحافظات بالهدوء وقلة الناخبين على غرار ما حدث في المرحلة الأولى التي جرت يومي 17 و18 أكتوبر تشرين الأول في الخارج ويومي 18 و19 من الشهر في الداخل.

وجماعة الاخوان المسلمين التي فازت بنحو نصف المقاعد في عام 2011-2012 حظرتها السلطات على أنها جماعة إرهابية. ويوجد الاف من أعضاء الجماعة خلف القضبان وقاطع مؤيدوها الانتخابات. 

تجرى الانتخابات وسط إجراءات أمنية مشددة في وقت تشهد فيه البلاد أعمال عنف من جماعات متشددة على رأسها جماعة ولاية سيناء التي تتمركز في شبه جزيرة سيناء وهي ذراع تنظيم الدولة الإسلامية بمصر.

ويتألف البرلمان الجديد من 568 عضوا منتخبا هم 448 نائبا بالنظام الفردي و120 نائبا بنظام القوائم المغلقة. ولرئيس الدولة تعيين ما يصل إلى خمسة بالمئة من عدد الأعضاء.

ولا يوجد برلمان في مصر منذ يونيو حزيران عام 2012 عندما قضت محكمة بحل البرلمان الذي كان يهيمن عليه آنذاك الاخوان المسلمون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.