حياة

إحداهم أنقذتها طائرة.. مشاهير تأثرت حياتهم بحرائق كاليفورنيا

مطلع نوفمبر الجاري، اندلعت 3 حرائق في غابات كاليفورنيا بمساحة غطت 6.749.57 كم مربع، فيما اعتبره مراقبون أقوى الحرائق التي ضربت الولاية، لتخلف آلاف الضحايا بين قتيل وجريح، فضلا عن الخسائر في الممتلكات.

ولم تكن الخسائر ببعيدة عن عالم الفن، فحياة هؤلاء المشاهير تأثرت بشكل بالغ جراء الحرائق.

1- كيم كاردشيان: 
كانت العارضة الأمريكية ونجمة برامج الواقع كيم كاردشيان، إحدى أوائل الفنانين الذين تأثروا بالحرائق في وقت سابق من هذا الشهر، حيث اضطرت إلى الفرار من الحرائق ضمن آلاف السكان الذين أجبروا على الفرار، وذلك عندما استقلت طائرتها الخاصة في المساء، وطارت بعيدًا تاركة منزلها في منطقة بيل كانيون في كالاباساس، بالقرب من سان فرانسيسكو، للنيران.

ونشرت “كيم” مقاطع فيديو على “إنستغرام”، من طائرتها بينما اشتعلت النيران في الأسفل وعلقت: “لقد هبطت إلى المنزل وكان لدينا ساعة واحدة لحزم أمتعتنا والإخلاء”، وأضافت: “صلّوا من أجل كالاباساس”، وعبرت عن شكرها لرجال الإطفاء.

2- مايلي سايروس ووليام هيمسورث: 
تبرعت المغنية الأمريكية مايلي سايروس وحبيبها وليام هيمسورث بعد تدمير منزلهما في حرائق الغابات في كاليفورنيا، بمبلغ 500 ألف دولار، لإحدى المؤسسات الخيرية التي أسستها “سايروس” في 2014، وكان المنزل الواقع في “ماليبو” قد احترق وسوّيَ بالأرض، وأعلنت “مايلي” أن هذا التبرع لمجتمعهم الذي عاشوا فيه العديد من الذكريات الجميلة، وشهد ذكرياتهم مع أناس آخرين.

3- ليدي جاجا: 
أخلت المغنية الأمريكية ليدي غاغا قصرها في ماليبو صباح الجمعة الماضية، وغردت برسالة مؤثرة عبر صفحتها على موقع “تويتر” قائلة: “أنا أفكر بعمق في كل من يعاني اليوم من هذه الحرائق البغيضة، والحزن على فقدان منازلهم، وأحبائهم، أتساءل عما إذا كان بيتي سوف ينفجر من النيران، كل ما يمكننا أن نقوم به هو أن نصلي معاً ولبعضنا البعض”.

4- كايلي جينر: 
لم تكن العارضة كايلي جينر في كاليفورنيا وقت اندلاع الحرائق، لكنها كانت مع صديقها ترافيس سكوت في بالتيمور، ولم يمنعها ذلك من نشر قصة على “إنستغرام”، لصور النيران وهي تلتهم منزلها، وقالت إنها “تأمل في الأفضل”.

5- جيجي وبيلا حديد: 
لم ترحم حرائق الغابات في كاليفورنيا ذكريات العارضتين الأمريكيتين من أصل فلسطيني جيجي وبيلا حديد، حيث التهمت النيران المنزل الذي قضَتَا فيه طفولتهما، وهو ما بدا واضحًا على بيلا في منشوراتها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق