رياضة ليبية

أكاديمية جديدة لكرة القدم في طرابلس

أمولودٌ جديدٌ أطلَّ على الساحة الكرويّة في بنغازي هذه الأيام وهو أكاديميةُ “المقاولون العرب” لتعليم أصولِ اللعبةِ الأشهر في العالم للنشء من أبناء المدينة.

الأكاديميةُ احتفلت بافتتاحها بعقدٍ مُبرَمٍ ورسميّ بينها وبين مسؤولي النادي الأمّ في مصر الذي جلب للعالم أسماءً كبيرةً مثل محمد صلاح مهاجم ليفربول ومحمد النني لاعب وسط أرسنال.

الغايةُ من إحداثِ أكاديميةٍ كهذه في ليبيا هي تعليمُ اللاعبين الناشئين والعملُ على تطويرِ مستواهم وتجهيزِهم للاحتراف في الخارج، وأيضا تزويدُ الأنديةِ الليبية بمواهبَ تَصنَع الفارقَ في المستقبل.

وانتدب القائمون على هذه الفكرة البنّاءة ثُلّةً من خيرة المدربين واللاعبين الذين لهم شأنٌ كبيرٌ في كرة القدم على غرارِ ونيس خير ومرعي الرملي وغيرِهم من الأسماء ,,ويطمحون بعدَ نجاحِ التجربة للتعاقد مع أنديةٍ أوروبيةٍ كبيرة في اللعبة.

المشروعُ ليس ربحيّا بقدرِ ما هو رياضيٌّ إنسانيٌّ واستشرافيّ للنأي بالأجيال القادمةِ عن الدمار والوضعِ الحاليِّ في ليبيا وهو سيضمن مستقبلا خاليا من العنف مُندفعا نحوَ السلام ..

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة