اهم الاخبارحياة

90 بالمائة من الفيسبوكيين.. بيتكلموا “إيموجي”. اعرف أكثر

يلجأ الجميع إلى الرموز التعبيرية “الإيموجي” في التواصل عبر الإنترنت، إذ يستخدم حوالي 90% من المستخدمين هذه الرموز بشكل يومي في تواصلهم، وقال الخبير في اللغة والاتصال البروفسور “فيفيان إيفانز” في كتابه الجديد “قانون الرموز التعبيرية”، إن الرموز التعبيرية الملونة تساعد في توضيح معنى الرسائل، حتى لا يحدث سوء فهم بين الرجال والنساء، وأضاف أن الرجال مثلا قد يقولون عبارات ظنا منهم أن النساء توافقنهم عليها، ليتضح فيما بعد أن ذلك ليس صحيحا.
وشرح البروفسور إيفانز ذلك بقوله: إذا أرسلت امرأة رسالة “حسناً .. افعل كل ما تريد” على الهاتف الذكي، فقد يفهم الرجل أن كل شيء على ما يُرام، لكنها إذا ما أضافت عليها الوجه الغاضب مثلا، أو وجه خيبة الأمل، فذلك سيُعطي الرجل فكرة واضحة عما تفكر فيه، ويمكن أن يتخذ قراراً آخر، مما سيؤدي فى النهاية إلى تواصل أفضل بينهما، وبالتالي جلب الاستقرار لعلاقتهما
وأشار إيفانز إلى أن الرموز التعبيرية ضرورية فى الاتصالات الرقمية، والجميع بحاجة إلى استخدامها للتعبير عن أنفسهم بشكل أفضل، إذ أن هذا يساعد الناس على فهم بعضهم بصورة واضحة، أما إذا كنت لا تستخدم هذه الرموز فأنت مُعرّضٌ لأن تُفهَم رسائلك بشكل خاطئ، ثم إن تعبيرا على وجه أصفر صغير قد يختصر الكثير من السطور والكلمات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق