أخبار ليبيا

“صحة المؤقتة” تُحدد الجهة المُقصّرة في “بنغازي الطبي”

قال المستشار القانوني لوزارة الصحة في الحكومة المؤقتة، رزق شعيب، إن الوزارة هي المسؤول الأول عن أي خطأ طبي أو ضرر يحدث لأي مريض، وأن لها صفة التقاضي.

وأضاف شعيب في تصريح حول مجريات الأحداث في مركز بنغازي الطبي ومقطع الفيديو المسرب، أن القول بأن كامل المسؤولية تقع على عاتق وزير الصحة “مجانب للحقيقة”.

وأكد بأن الإهمال والتقصير في أداء الواجب يسأل عنه من ارتكبه ولا يرتب مسؤولية على الغير، مشيرا إلى أن وزير الصحة كان قد أصدر قراراً بتفويض وكيل وزارة الصحة بنغازي صلاحيات الوزير في مدينة بنغازي، وذلك لخصوصية المدينة وما تعانيه بسبب محاربة الإرهاب. وأضاف أنه بناءً على ذلك قام وكيل وزارة الصحة بنغازي بتكليف اللجنة الإدارية الحالية للمركز.

وأشار إلى أن المركز قام بتوقيع عقود النظافة والإعاشة، والمسؤول عن متابعة ذلك من يمثل صلاحيات الوزير في هذه المدينة، وعندما وردت عدة شكاوى وتقارير للوزير أخذها بعين الاعتبار وألغى قرار وكيل وزارة الصحة بنغازي وأعاد تشكيل مجلس تنفيذي لمركز بنغازي الطبي وكان ذلك في الثالث والعشرين من شهر رمضان إلا أنه لم ينفذ إلى الآن.

وأعرب المستشار القانوني للوزارة أن هنالك من حمّل ديوان الوزارة أخطاء هذه اللجنة بالرغم من كونه هو من صاغ قرار تكليفها إذا أنه هو الأولى بتحمل المسؤولية، أما الوزارة فإنه وبناءً على تعليمات وزير الصحة سوف تصدر غداً قرارا بتكليف لجنة تسييرية لإدارة المركز بصفة مؤقتة إلى حين انتهاء التحقيق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة