أخبار ليبياخاص 218

218 تكشف مراسلات سرية لتأمين الوفد التركي في زيارته لليبيا

تحصلت 218 على وثائق حصرية ومراسلات سرية تتعلق بطلب السماح للمرافقين لوزير الدفاع التركي خلوصي آكار خلال زيارته الأخيرة إلى ليبيا، باستخدام أسلحتهم على الأراضي الليبية، ويظهر أسفل المراسلات أختام رسمية تُبيّن أنها كانت بين الجهات الأمنية التابعة للوفاق وعلى رأسها وزارة الداخلية وإدارة المراسم والجهات الموازية لها في تركيا.

وتكشف الوثائق أن الوفاق تلقت طلباً تركياً رسمياً بتسليح كافة العناصر المرافقين لآكار، بمسدسات Glock 19 نصف آلية، وهي نمساوية المنشأ وتُعرف بخفّتها وبمدى تصويب فعّال لمسافة 50 مترا، وقدرتها على الرماية حتى تحت الماء، إضافة إلى أجهزة لاسلكية.

ويُوثّق كتاب وجهه مسؤول بوزارة الداخلية بحكومة الوفاق موافقة الوزارة على الطلب التركي وإيعازها لإدارة العلاقات والتعاون باتخاذ الإجراءات اللازمة.

وتتجاوز هذه المطالب التركية التي وافقت عليها الوفاق، البروتوكولات الدبلوماسية الخاصة بزيارات الوفود والشخصيات الدبلوماسية رفيعة المستوى والمتعارف عليها بين كافة الدُول، إذ تنص على أن الدولة المُضيفة هي المسؤولة عن تأمين وحماية كافة الوفود القادمة لزيارتها.

وتعكس قائمة التسليح التي تحصلت عليها 218 قلة ثقة تركية بأهلية الأجهزة الأمنية التابعة للوفاق وخروجها عن سيطرة الرئاسي.

وتواصل 218 تتبعها لإحداثيات زيارة الوفد العسكري التركي الرفيع إلى طرابلس، بعدما انفردت بكشف تفاصيل غير مُعلنة عن هذه الزيارة بداية من لحظة وصول الوفد الذي ترأسه وزير الدفاع خلوصي آكار ورئيس الأركان العامة ياشار غولار، ومن ثم تحرّكات الوفد طيلة الليلة التي قضاها في ليبيا بين طائرتين نوع هليوكوبتر تابعتين لسلاح الجو التركي وفرقاطة تركية قبالة السواحل الليبية، وانفرادها بالإعلان عن زيارته إلى مدينة مصراتة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق