حياة

150 غدامسية ينطلقن في فضاء الابتكار والريادة

أسدل الستار، في مدينة غدامس، على دورة تدريبية تأهيلية للصناعات التقليدية والخياطة والتطريز، بحضور رئيس الهيئة العامة للسياحة بحكومة الوفاق الوطني خيضر مالك وجمع من أهالي المدينة.

وجاءت الدورة بإشراف جمعية الصداقة الفرنسية التونسية الليبية، بالتعاون مع شركة البيت الغدامسي لتطوير وتسويق الصناعات التقليدية وبمشاركة 150 متدربة واللاتي تم تقسيمهن إلى مجموعتين ولمدة 40 يوما.

وقامت مصممة الأزياء والمدربة الدولية منى البيجاوي بإعطاء الدروس النظرية والعملية بعدة مجالات ومنها (التصميم والحياكة والخياطة والتطريز). كما قامت المتدربات بتطوير الصناعات التقليدية الغدامسية وإضافة لمسات وإكسسوارات حديثة أضفت على المقتنيات رونقا وجمالا.

وبعد مضي 40 يوما من العمل المتواصل من المتدربات، أقيمت احتفالية بمسرح المعهد العالي للعلوم والتقنية غدامس تم فيها تكريم المتدربات والجهات العامة والخاصة والتي ساهمت في نجاح الدورة التدريبة.

وشهد يوم الاختتام أيضا إقامة معرض بقاعة المعهد عُرض فيه ما أنجزته المتدربات طيلة مدة التدريب حيث امتزج التراث الغدامسي الأصيل مع متطلبات العصر الحديث.

ومُنحت كل متدربة شهادة تخرج تؤهلها لاقتحام سوق العمل والاعتماد على النفس في ابتكار مشاريع للريادة والتطوير.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة