اقتصاد

“يارا النرويجية” ترفض تسوية مع “الوطنية للنفط”

رفضت شركة يارا النرويجية للأسمدة عرضا قدمته الشركة الليبية النرويجية للأسمدة لاستئناف تزويد المؤسسة الوطنية للنفط لها بالغاز.

وأفاد المدير التنفيذي للشركة الليبية النرويجية بأن العرض ينص على أن تدفع شركة يارا 10 ملايين دولار أميركي لصالح المؤسسة مقابل دين الغاز المستحق عليها مقابل أن تستأنف الأخيرة تزويدها بكميات الغاز المتاحة لحين توفر كامل الكمية لاحقا.

وأضاف أن المقترح رفضته شركة يارا لاعتبارات يرون ضرورة تسويتها مع المؤسسة الوطنية للنفط فيما يخص عدة أمور، مبينا أن محاولات إقناعها بقبول العرض لم تنجح وتم التصويت على المقترح إلا أنه لم يتحصل على النصاب المطلوب.

ودعت إدارة الشركة الليبية النرويجية جميع المستخدمين إلى ضبط النفس وتغليب الحكمة وتجنب أي أمر من شأنه زيادة التشظي حتى يتسنى لملاك الشركة التوصل إلى اتفاق نهائي يخدم الجميع ويحافظ على المقدرات.

وكانت “الوطنية للنفط” أعلنت يوم الجمعة الماضي إيقاف ضخ الغاز الطبيعي للشركة الليبية النرويجية للأسمدة بسبب تراكم الديون عليها حيث وصلت إلى 210 ملايين دينار ليبي، بالإضافة إلى 15 مليون يورو لصالح شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز، وأكثر من 80 مليون دولار لصالحها.

وقالت المؤسسة إن الشريك الأجنبي المتمثل بشركة يارا النرويجية رفض تحمل المسؤولية المالية المترتبة عليه، ما جعل العلاقة التجارية بين المؤسستين غير عادلة، الأمر الذي سيؤثر على الاقتصاد الوطني ويعود عليه بالخسارة.

وتملك ليبيا نسبة 50% من رأس مال الشركة مقسمة بالنصف بين المؤسسة الليبية للاستثمار والمؤسسة الوطنية للنفط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى