أخبار ليبيا

“ويلات الحرب” جاثمة في بنغازي

تقرير | 218

رغم انتهاء الحرب التي دارت رحها في مدينة بنغازي منذ ما يقارب 3 أعوام، إلا أن العديد من أهالي المناطق المتضررة جراء العمليات العسكرية التي خاضها الجيش الوطني ضد التنظيمات الإرهابية لا يزالون نازحين وغير قادرين على صيانة منازلهم أو إعادة تشييدها.

وفي تصريح سابق لبرنامج “البلاد” على قناة “218NEWS”، أكدت مدير منظمة “نتاج” لتنمية قدرات المرأة فتحية المعداني أنه ومن خلال عمل المنظمة في تقديم الدعم النفسي للنساء المطلقات تبين أن أغلب حالات الطلاق جاءت بسبب ظروف النزوح.

وأشارت المعداني إلى أن عدة دعاوى طلاق رُفعت خلال فترات متلاحقة من نزوح مناطق بأكملها، كما أن الوضع الاقتصادي المتدهور تسبب في حالات طلاق كثيرة.

من جهتها أكدت الجهات المسؤولة عن ملف النازحين أن العائق المالي سبب لها معضلة أمام حل هذه الأزمة، ليبقى بذلك النازحون قابعين تحت ضغط متصاعد.

وعلى خلفية هذه الأوضاع، خرج بعض أهالي وسط البلاد والصابري في مظاهرة سلمية أمام مقر المجلس التسييري لبلدية بنغازي للمطالبة بصرف بدل إيجار لهم.

بدوره استجاب المجلس التسييري لدعوات المتظاهرين وطمأنهم بأنه سيعمل على إيجاد آلية لحل بعض مما يعانيه النازحون الذين باتوا يكافحون لتغطية نفقاتهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق