حياة

ولاية كاليفورنيا تشهد أغرب وأسرع عملية سطو في التاريخ

شهدت مدينة كونكورد الواقعة في ولاية كاليفورنيا، واحدة من أسرع وأغرب عمليات السطو في العالم، حيث نجحت مجموعة من اللصوص في الدخول لمتجر لبيع المجوهرات والمصوغات الذهبية وسرقة جميع محتوياته، خلال أقل من 60 ثانية.

وأظهرت كاميرات المراقبة الموجودة داخل المحل، دخول مجموعة من اللصوص المقنعين للمتجر، وقيامهم بكسر الزجاج وسرقة جميع المجوهرات خلال أقل من 60 ثانية.

ونجح اللصوص بالفرار من موقع الحادث قبل وصول الشرطة وأصحاب المتجر، ومن جانبها قالت شرطة الولاية إنها تسلّمت تسجيلات كاميرات المراقبة، وإنها تحاول حالياً التعرف على اللصوص.

يُذكر أنّ رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبّروا عن دهشتهم للسرعة الكبيرة، التي نفّذ بها اللصوص علمية السرقة.

زر الذهاب إلى الأعلى