أخبار ليبيااهم الاخبار

وفد من مرزق يستعرض احتياجاتها الأمنية للسراج

استعرض وفد من أعيان وحكماء مرزق لرئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق احتياجات المدينة الأمنية والعسكرية، في ظل التدهور الذي تشهده مُؤخراً.

وقالت إدارة الإعلام والتواصل برئاسة مجلس الوزراء، أن السراج التقى مع وفد أعيان مرزق، أمس الخميس، ليُطلعهم على الجهود المبذولة لإجراء تحقيقات دولية بالأحداث التي تشهدها مرزق.

ودعا رئيس المجلس الرئاسي أعيان وحكماء مرزق للوقوف صفاً واحداً أمام من وصفهم بـ”دُعاة الفتنة”، وبدورهم أكد أعضاء الوفد حرصهم على السلم الأهلي واستقرار المنطقة.

وعاد التوتر الأمني ليصل ذروته في مرزق منذ نحو أسبوع وتحدّثت مصادر خاصة لـ218 من قلب المدينة عن هجوم مسلح شنته قوات من المعارضة التشادية ومعها عناصر من داعش، وقالت إن هذه القوة المهاجمة تُمارس جرائم قتل على الهوية واستهداف مكونات بعينها في تطور جديد لنوعية الصراع وانتقاله من النفوذ السياسي إلى الوجود العرقي.

هذه الأخبار صاحبتها أخرى عن أن القوة المهاجمة يقودها شخص يدعى أبوبكر سوقي، سوقي بحسب بعض الأنباء كان قد وصل إلى طرابلس والتقى رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج وتحصل منه على مبلغ مالي نظير القيام بعمليات في الجنوب.

ويرى مُراقبون أن هذه العمليات تتلخص في تحقيق غرض عسكري واحد هو زعزعة سيطرة الجيش على الجنوب وخلق بؤر صراع وتوتر في ظهر القوات المسلحة المتقدمة حتى حدود طرابلس تاركة الجنوب للأجهزة الأمنية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى