أخبار ليبياحياةخاص 218

وفاة الفنان صالح الأبيض.. راسم البسمة على وجوه الليبيين

خاص | 218

خسرت الساحة الفنية الليبية والعربية الفنان صالح الأبيض، الذي غادر عالمنا، السبت، بعد صراع مع المرض في أحد مستشفيات تونس.

واشتهر الفنان الراحل بالعديد من الأعمال الكوميدية في ليبيا طيلة السنوات التي امتهن فيها الفن، من أشهرها مسلسل “الطيب درويش” و”المحطة”، إضافة إلى مسرحية “كوشي ياكوشة”.

وتعدت أعمال الأبيض مجال المسلسلات والمسرحيات إلى البرامج الكوميدية المنوعة والموسمية، وتحديدا الرمضانية ومنها (الطايح مرفوع، والمعنقر، وأبيض شو، والمحطة 2013).

وسطع نجم الفنان الراحل في الكوميديا الليبية أواخر عام 2006 من خلال المسلسل التلفزيوني “الطيب درويش”، وجاء ظهوره بهذا الحجم أشبه بـ”المعجزة” بالنظر إلى السنوات العجاف التي مرت بها الحركة الدرامية الليبية.

ودخل الفنان صالح الأبيض قلوب الليبيين دون استئذان، ولاقت أعماله الكوميدية استحسانا من كافة الشرائح التي كان يخاطبها في أعماله، كما أن أسلوبه في معالجة القضايا والمشاكل الاجتماعية كان يترك أثرا واضحا لدى المتلقين.

وفي العام 2018، اضطر الفنان صالح الأبيض إلى مغادرة ليبيا متجها إلى مصر بعد تعرضه لوعكة صحية، وأجرى هناك عملية جراحية كللت بالنجاح، رافقتها دعوات واسعة، على المستوى الشعبي والفني، للوقوف إلى جانب الفنان ودعمه بما يستحق.

وتعافى الأبيض من تلك الوعكة، إلا أن المرض غافله مرة أخرى، واتجه إلى تونس قاصدا العلاج، قبل أن تعلن وفاته في ساعات مساء السبت.

وسرعان ما تأثر محبو الفنان الراحل بالخبر، وأخذوا ينشرون بمختلف وسائل التواصل الاجتاعي رسائل النعي والتأسف على رحيله، مستذكرين مناقبه والبسمة التي كان ينشرها على وجوه الليبيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق