حياة

وزير مغربي يثير الجدل.. شاهد ماذا فعل

أثار وزير الطاقة والمعادن المغربي، عزيز رباح، جدلا واسعا في وسائل التواصل الاجتماعي بعد تصويره وهو يدفن نفسه في رمال الصحراء.

وظهر الوزير في مقطع فيديو وقد تم دفن جسمه تحت الرمال باستثناء رأسه، في صحراء منطقة مرزوغة، في الجنوب الشرقي للبلاد.

وتُعرف هذه المنطقة بأنها تشهد إقبالا واسعا خلال الصيف من قبل بعض مرضى البرد والمفاصل، حيث يقومون بدفن أنفسهم بالرمال الحارقة بقصد العلاج.

وحقق الفيديو تفاعلا واسعا بمواقع التواصل الاجتماعي، وعلّق الكثير من المستخدين عليه، حيث اعتبر البعض أن وزير الطاقة لجأ للطاقة النظيفة في العلاج.

ويقول بعض الأطباء أن دفن الجسم في رمال الصحراء الحارقة ممكن أن يساعد في الشفاء من أمراض الروماتيزم والروماتويد المفصلي والنقرس والصدفية والبهاق، بالإضافة إلى أن هذه الطريقة مفيدة لتخفيض الوزن.

الوسوم
اظهر المزيد