العالم

وزير “بلجيكي” يتحدث عن الطلبة “المزيفين” في بلاده

عُرِف وزير الهجرة واللجوء البلجيكي “ثيو فرانكن” الذي ينتمي إلى اليمين المتطرف بسعيه المستمر لتخفيض عدد المهاجرين إلى بلاده، وفي خطوة تدعم هذا الاتجاه أعلن الوزير نيته اقتراح مشاريع قوانين تتصدى لظاهرة ما سماه الطلبة “المزيفين” الأجانب.

ويعني “فرانكن” بهذا التعبير كما قال في مقابلة أجرتها معه وسائل إعلام محلية اليوم، الأشخاص الذين يستخدمون تأشيرات الدخول الدراسية ليس للتحصيل العلمي والحصول على الشهادات العليا، بل للدخول بشكل قانوني لأراضي البلاد ولمنطقة “شنغن” بشكل عام، وأكد على أن مشروعه المقبل ينطوي على مواد تسمح للحاصلين على الشهادات العليا من الطلبة الأجانب بالعمل داخل أراضي البلاد ولدى الشركات المحلية لفترات مُحدّدة.

وعبر “فرانكن” عن قناعته بضرورة تعقب المسيرة الدراسية للطلبة الأجانب، وقال إنه يحتاج إلى التزود بأداة قانونية تسمح بسحب رخصة الإقامة من الطلبة الأجانب إذا لم يحققوا التقدم المطلوب في دراستهم، إذ رأى الوزير أنه بإمكان الطلبة الأجانب الحاصلين على شهادات عليا من جامعات ومعاهد البلاد، الاستمرار في الإقامة والعمل لتغذية الاقتصاد المحلي، لأن الهجرة الطلابية حينها ستصبح جزءا لا يتجزأ من الهجرة الإيجابية الناشطة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى