الرياضة العالمية

وديات تحضيرية لمونديال روسيا

(رويترز) – أهدرت البرتغال بطلة اوروبا تقدمها بهدفين لتتعادل 2-2 مع تونس بينما استعرض منتخب فرنسا، أحد المرشحين للفوز بكأس العالم لكرة القدم، قوته بفوز سهل 2-صفر على أيرلندا في مباريات ودية يوم الاثنين.

ولعبت البرتغال بدون كريستيانو رونالدو عقب فوزه بدوري أبطال اوروبا مع ريال مدريد يوم السبت وكشفت تونس المشاكل الدفاعية في فريق المدرب فرناندو سانتوس الذي سيواجه إسبانيا والمغرب وإيران في المجموعة الثانية بكأس العالم.

ووضع أندريه سيلفا وجواو ماريو البرتغال في المقدمة في براغا لكن سرعة تونس في الهجمات المرتدة سببت مشاكل لأصحاب الأرض.

وعادل أنيس البدري وفخر الدين بن يوسف النتيجة للمنتخب التونسي الذي أثبت أنه لن يكون لقمة سائغة لبلجيكا وانجلترا وبنما في المجموعة السابعة.

وقدمت فرنسا عرضا قويا في باريس، ولا يعبر هدفا أوليفييه جيرو ونبيل فقير جيدا عن السيطرة الكاملة لفريق المدرب ديدييه ديشان أمام أيرلندا.

وأظهرت انطلاقات الظهيرين بنيامين ميندي وجبريل سيديبي الرائعة أن المنتخب الفرنسي يمتلك قوة هجومية بعيدا عن مجموعته من المهاجمين الموهوبين، وألقت التشكيلة الأساسية الضوء على الخيارات العديدة التي يمتلكها ديشان.

ولم يبدأ أنطوان غريزمان وبول بوغبا ونجولو كانتي اللقاء لكن جيرو وفقير وكورنتين توليسو تألقوا في غيابهم.

وبدأ المدرب روبرتو مانشيني مسيرته مع ايطاليا بالفوز 2-1 على السعودية، وافتتح مهاجمه السابق في مانشستر سيتي ماريو بالوتيلي التسجيل في عودته للمنتخب الوطني لأول مرة منذ 2014.

وفشلت ايطاليا في التأهل لكأس العالم لكنها بدأت عهدا جديدا وأضاف أندريا بيلوتي الهدف الثاني، وردت السعودية عن طريق يحيى الشهري وكادت أن تنتزع التعادل قرب النهاية.

وتعطي الانتفاضة السعودية الأمل لفريق المدرب خوان أنطونيو بيتزي في تقديم عروض جيدة في المجموعة الأولى ضد روسيا الدولة المضيفة وأوروغواي ومصر.

وتلقت إيران لطمة معنوية بخسارتها 2-1 في اسطنبول أمام تركيا التي لم تتأهل للنهائيات.

وسجل جينك طوسون هدفي المنتخب التركي بواقع هدف في كل شوط بينما قلص اشكان ديجاغه الفارق لإيران من ركلة جزاء في الدقيقة 92.

وستذهب إيران، التي تشارك في كأس العالم للمرة الخامسة، إلى روسيا على أمل التأهل لأول مرة للدور الثاني من المجموعة الثانية.

وهز المهاجم سون هيونغ-مين الشباك من مسافة بعيدة ليقود كوريا الجنوبية للفوز 2-صفر على هندوراس في دايغو في بداية جيدة لاستعدادات الفريق الآسيوي لنهائيات روسيا.

وتألق لي سيونغ-وو لاعب فيرونا الايطالي في ظهوره الأول مع كوريا الجنوبية وعزز مساعيه في الانضمام لتشكيلة المدرب شين تاي-يونغ النهائية المكونة من 23 لاعبا.

وتلعب كوريا الجنوبية في المجموعة السادسة ضد المانيا والمكسيك والسويد.

واكتفت نيجيريا بالتعادل 1-1 مع الكونغو الديمقراطية في بورت هاركورت وهي نتيجة لا تبشر بالخير قبل كأس العالم حيث تلعب في المجموعة الرابعة التي تضم أيضا الأرجنتين وأيسلندا وكرواتيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة