تكنولوجيا

وداعا “غوغل بلس” و”ياهو مسنجر” و”سناب كاش”

ودّع عالم التكنولوجيا خلال العام الحالي عدداً من الخدمات التي طالما شغلت بال المستخدمين لسنوات عديدة، وسهلت قيامهم بالعديد من الفعاليات.

وشمل الوداع خدمة التواصل الاجتماعي “غوغل بلس” بعد أن أعلنت شركة “غوغل” في أكتوبر الماضي تخليها عنها بعد أن تم إطلاقها لمنافسة الشبكات الاجتماعية الأخرى إلا أن النجاح لم يكن حليفها شأنها شأن باقي خدمات الشركة.

ورغم أن “غوغل” بررت قرارها هذا بوجود عدد قليل من الأشخاص ممن يستخدمون هذه الخدمة إلا أن صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية أشارت إلى عثور الشركة على خلل برمجي قاد إلى عرض أسماء وعناوين البريد الإلكتروني والبيانات الخاصة لما لا يقل عن 500 ألف مستخدم ما قاد إلى إلغاء الخدمة.

من جانبها أعلنت شركة “ياهو” في يوليو الماضي إغلاق خدمة التراسل الفوري “ياهو ماسنجر” بعد 20 عاما على إطلاقها، فيما أوصت الشركة المملوكة لشركة “فيرايزون” للاتصالات المستخدمين للخدمة المغلقة بالتحول إلى تطبيق آخر باسم “سكويرال”، مبينة بأنها تعمل على تطوير خدمات اتصالات جديدة تلائم احتياجات الجمهور.

وفي ذات السياق أكدت منصة خدمة “سناب كاش” للدفع الإلكتروني عبر الهاتف المحمول إغلاق هذه الخدمة بعد 4 أعوام من إطلاقها بشراكة مع شركة “سكوير” للخدمات المالية لتسهيل عمليات إرسال الأموال بين المستخدمين.

وكان نصيب خدمة اختصار الروابط “غوغل إيرل شورتنر” هي الأخرى الرحيل بعد أن قررت شركة “غوغل” إنهاء هذه الخدمة التي دخلت للعمل في العام 2009 لمشاركة الروابط الطويلة، معلنة عن الاستعاضة عنها بخدمة الروابط الديناميكية وهي عناوين “إيرل” ذكية تمكن المستخدمين التوجه إلى صفحات الويب وإعادة التوجيه إلى أماكن معينة داخل تطبيقات “آي أو أس” أو أندرويد أو تطبيقات الويب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى