العالم

واشنطن تتراجع: لا أدلة على هجمات إيرانية محتملة على سفاراتنا

نفى وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر وجود أي أدلة محددة من مسؤولي المخابرات على تخطيط إيران لمهاجمة أربع سفارات أميركية، وهو ما كان الرئيس دونالد ترامب قد ذكره لتبرير اغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

وقال إسبر إنه يتفق مع ترامب حول احتمال وقوع هكذا هجمات، غير أن تصريحات ترامب لم تستند إلى أدلة مؤكدة، ومنذ تأكيد مقتل سليماني في غارة جوية أمريكية في بغداد، زعم عدد من مسؤولي الإدارة الأميركية أن العملية تمت بسبب خطر وشيك يتعلق بشن هجمات على الدبلوماسيين الأمريكيين والقوات الأمريكية في العراق وفي جميع أنحاء المنطقة.

ومن جهته نفى رئيس لجنة المخابرات في مجلس النواب وعضو مجموعة الثمانية آدم شيف أن تكون المجموعة قد تلقت أي معلومات بشأن هجمات محتملة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق