العالم

هل ينجح الأميركيون في كشف سر المنطقة 51 العسكرية

في حدث منتظر وغريب وعلى الرغم من كل الصعاب، أصبح المرفق الحكومي السري للغاية والمعروف باسم “المنطقة 51” الذي يقع في صحراء نيفادا النائية هو المهرب الأكثر سخونة لعطلة نهاية هذا الأسبوع.

فمن دعوة عبر صفحة على الفيسبوك بدأت كنكتة مزيفة قام بتصميمها طفل جامعي على الإنترنت، تحولت إلى ثلاثة أحداث منفصلة مليونية استجاب لها أكثر من مليون شخص عبر مواقع التواصل الاجتماعي ينوون اقتحام المرفق الحكومي السري الذي يعتقد بأنه يحوي أسرارا حول كائنات فضائية زارت العالم خلال العقود الماضية.

وبدأ بالفعل عشاق الأجسام الغريبة في التوافد إلى ولاية نيفادا بالقرب من المنشأة العسكرية الأمريكية السرية لمعرفة أسرار الحكومة حول حياة الفضائيين، وبالرغم من تحذيرات سلاح الجو الأميركي من عدم الاقتراب من المنشأة السرية التي تخضع لحماية مشددة إلا أن المواطنين مصرون على اقتحامها خلال عطلة نهاية هذا الأسبوع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق