أخبار ليبياتكنولوجيا

هل سترتفع أسعار الآيفون في ليبيا بعد قرار ترامب؟

يعترف عشاق شركة آبل أن أسعار هواتفها مرتفعة، ورغم ذلك يصعب عليهم تغيير هواتفهم، لكن ماذا بعد ارتفاع الأسعار القادم بسبب الضرائب الأمريكية الجديدة؟ وهل سترتفع الأسعار في ليبيا؟

فرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضرائبَ جديدة على الواردات التكنولوجية من الصين من بينها هواتف آيفون الأمريكية والتي تُصنّع في الصين بواسطة مصانع شركات Foxconn، بقيمة 10% على الواردات من الصين.

ويقول الخبير المالي والاقتصادي في شركة Wedbush Securities للخدمات المالية دانييل إيفز إن الزبائن سيضطرون لدفع ما بين 75 إلى 100 دولار أمريكي زيادة لشراء هواتف آيفون الجديدة.

وأبرز الهواتف التي ستشملها هذه الزيادة هي الطرازات الأخيرة مثل آيفون XS , XS MAX , XR.

فهل ستنعكس هذه الضرائب على ليبيا ودول الجوار؟

الإجابة هي “لا” وذلك لأن هواتف الآيفون التي تدخل ليبيا تأتي من الصين مباشرةً، وبالتالي لا تشملها الضرائب الأمريكية، من يحدد أي زيادة هو شركة آبل وسياسة الجمارك في كل بلد.

فعلى سبيل المثال يبلغ سعر هاتف آيفون XS MAX في مصر 1150 دولار نسخة 64 غيغابايت، بينما في السعودية بنفس المواصفات يبلغ 1070 دولار.

والسبب هو قانون ضريبة القيمة المضافة في مصر، بينما قيمة الضريبة المضافة في السعودية أقل من نظيرتها مصر.

وهذا يعني أن أسعار الايفون ستبقى كما هي في ليبيا إلا في حال قررت آبل رفع الأسعار وهذا مستبعد، أو رفع قيمة الجمارك والضرائب في ليبيا بلحظة من اللحظات أو حتى تخفيض الضرائب فسوف يؤدي إلى انخفاض السعر.

ومن المستبعد أن تُخفّض آبل أسعارها بعد رفع الرسوم الجمركية، ومع ذلك يتوقع أن Apple قد تخسر مبيعات ما بين 6 ملايين إلى 8 ملايين جهاز iPhone في حال استمرت الضرائب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق