تكنولوجيا

هاتف بلا أزرار.. سامسونج تحضّر لمفاجأة مدويّة مع نوت 10

قبل بضعة أشهر من الكشف عن هاتف سامسونج Galaxy Note 10 ، كشف تقرير جديد أن الهاتف سيكون أول جهاز من سامسونج بدون أي أزرار ميكانيكية، وبدون حتى زر الطاقة وأزرار الصوت وزر المساعد الصوتي بيكسبي.

ونقل موقع  ET News الكوري الجنوبي عن مصادر مصنعية في سامسونج قولها إن الشركة تسعى لتطبيق تقنية أطلقت عليها Keyless لتكون خالية من أي أزرار على جوانب الهاتف.

وتحدث التقرير أن شركة سامسونج طورت تقنية يمكنها تشغيل الهاتف وإيقاف تشغيله والتحكم بمستوى الصوت دون لمس الأزرار، وذلك بالتعاون مع شركة NDT الصينية المختصة بتطوير تقنيات قياس قوة الضغط مثل Force Touch التي تستخدمها آبل مع شاشات هواتف الايفون.

وهذا يعني أن شركة سامسونج تسعى لإصدار هاتف يعتمد كلياً على الإيماءات أو أزرار تستشعر الضغط على جانبي الهاتف، وهي فكرة رأيناها مع تقنية Squeeze في هواتف إتش تي سي مؤخرًا.

وذكر التقرير أن سامسونح تفكّر تطبيق هذه التقنية أيضاً على فئة هواتفها المتوسطة من سلسلة Galaxy A.

وإن فعلت سامسونج ذلك فستكون طبّقت فكرة مشابهة لهاتف زيرو من شركة ميزو الصينية التي أطلقت هاتفاً بدون أزرار ومنافذ، لكن ثمة اختلافا بينها وبين سامسونج وهو أن ميزو ألغت الأزرار والمنافذ كلها، وهنا عليك معرفة أن شركة ميزو تراجعت عن فكرة الهاتف وقالت إنها كانت حيلة تسويقية وأنها كانت تعبث وذلك بعدما فشل الهاتف في جمع دعمٍ لمشروعه.

وبغض النظر عن مدى دقة هذه التسريبات، لكن بات مؤكداً أن الشركات تبحث عن تصميمٍ أكثر وحدوية وسلاسة للهواتف بدون تفاصيل بارزة، ولتحقيق ذلك عليها تخفيف عدد الأزرار وأي تفاصيل تُعيق شكل تسطيح الهاتف بحيث يصبح وحدة واحدة انسيابية، ولهذا بدأت قبل سنوات إلغاء فكرة الزر الأمامي الميكانيكي، ثم تخفيف الإطارات وتخصيص ثقبٍ في الشاشة لاستيعاب الكاميرا الأمامية، وبعدها إلغاء مستشعر البصمة في الظهر ودمجه في الشاشة بشكلٍ مخفٍ، لذلك بات متوقعاً إلغاء زر الطاقة وأزرار الصوت من جانبي الهاتف، وسبق أن أعلنت سامسونج قبل أيام أنها تعمل على تقنية إخفاء الكاميرا الأمامية في الشاشة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى