أخبار ليبيا

نواب يكشفون لـ”218″ تفاصيل الانسحاب من جنيف

كشفت عضو مجلس النواب سلطنة المسماري، حيثيات انسحاب قائمة المستقلين من المسار السياسي بعد وصولها إلى جنيف لحضور جلسات الحوار برعاية الأمم المتحدة.

وقالت المسماري، لبرنامج “LIVE” على قناة “218NEWS”، الأربعاء، إن اللجنة انسحبت بناء على تعليق البرلمان مشاركته في المسار السياسي حتى ترد البعثة على تساؤلات مجلس النواب، وعليه عادت إلى بنغازي.

وأوضحت أن اختيارها للمشاركة في مباحثات جنيف تم بدعوة مباشرة من البعثة الأممية ضمن المشاركين في المسار عن المستقلين ولم يتم عن طريق اختيار مجلس النواب عن الدوائر الانتخابية.

قرار مجلس النواب

ولفتت المسماري إلى أن مشاركتها في المسار السياسي كان رغبة منها في إيجاد حل للأزمة التي تعيشها البلاد، مبينة أن احترام قرار مجلس النواب كان “أمرا واجبا”، وأن عددا من المستقلين عن بنغازي وبرقة وترهونة أيضا انسحبوا إيمانا منهم بأن مجلس النواب عنصر مهم في طاولة الحوار، وعادوا أيضا إلى بنغازي.

وأكدت المسماري عدم عقد أي اجتماعات عدا جلسة ترحيب من قبل البعثة الأممية، وكشفت أنها اجتمعت بشكل شخصي مع المبعوث الأممي غسان سلامة، حيث تفهمت البعثة الأمر.

وبشأن العودة للمسار السياسي، أوضحت المسماري أن العودة ستكون بعد التشاور مع مجلس النواب ومعرفة ما يقرره المجلس حول مشاركة المستقلين.

من جانبه، أوضح حسن الزرقاء، عضو مجلس النواب عن الدائرة الخامسة “سرت”، الذي تم اختياره من قبل البرلمان للمشاركة في حوارات جنيف، أنه قرر العودة إلى ليبيا امتثالا لقرار مجلس النواب، وقال إن الأعضاء الباقين في جنيف من المقاطعين أو المجتمعين في طرابلس، لا يمثلون المجلس ويمثلون أنفسهم فقط.

وأضاف الزرقاء، قناة “218NEWS”، أن رئيس البعثة الأممية غسان سلامة أبلغه أنه تواصل بشكل شفهي مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح بشأن رفض المجلس لبعض الأشخاص المشاركين في الحوار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق