العالم

نهاية محتملة للتجنيد الإجباري في أريتريا

قال أقارب مجندين في إريتريا إن السلطات أبلغتهم أنهم لن يبقوا أكثر من عام ونصف في الجيش.

وتفرض البلاد تجنيدا إجباريا لعام ونصف على كل المواطنين الذين تبلغ أعمارهم ما بين 18 إلى 50 عاماً، منذ عام 1995.

ولكن السلطات قد لا تسرح المواطنين بعد انتهاء مدتهم، ويصبح التجنيد لأجل غير مسمى منذ عام 1998.

وتدفع هذه السياسة آلاف الشبان إلى الفرار من البلاد، ليسلكوا طريق الهجرة إلى أوروبا عبر المتوسط.

وجاء الإعلان خلال حفل تخريج مجندين في 13 يوليو الماضي، يأتي تزامناً مع عملية سلام مع الجارة أثيوبيا.

وعلق وزير الإعلام الأريتري يماني جبر ميسكيل على هذه الأخبار بقوله إن: “الإعلانات المهمة تصدر عبر القنوات الرسمية فقط”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة