أخبار ليبيا

نقص السلع الغذائية يُثقل كاهل أهالي غات

ألقت تداعيات أزمة وباء كورونا بظلالها على السلع الغذائية في مدينة غات، ولم تعد زيادة الأسعار هي المشكلة الوحيدة التي تواجه المواطنين، فقد أضيف إليها إغلاق المصارف لفترة طويلة ونقص السيولة النقدية ما أدى إلى عدم توفر السلع الغذائية في المدينة.

بدورها تشكو “تشاركية الطليعة”، أكبر مُورّد للسلع في غات، توقف المقاصة الإلكترونية بين مصارف غات والمنطقة الجنوبية مع مصارف طرابلس، حيث يعتبر ذلك السبب الرئيسي لشح السلع في غات.

وبذلك أضحت الحياة بعد تفشي وباء كورونا عسيرة بالنسبة للمواطنين خاصة مع وجود نقص في المواد الأساسية وعدم توفر السيولة النقدية بالمصارف بسبب إجراءات الغلق التي فُرضت لكبح انتشار الوباء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق