الرياضة العالمية

“نسور قرطاج” هل ينهشون “الأسود الثلاثة”.. اليوم؟

218TV|خاص

يحلو لأوساط مواكبة لمنافسات نهائيات كأس العالم لكرة القدم المُقامة حاليا في روسيا القول إن “رابع ظهور” للعرب اليوم الإثنين سيكون مختلفاً، وأن منتخب تونس لكرة القدم ربما يستطيع بعد أن “استوعب” تجارب الآخرين أن يضع عراقيل أمام “الاندفاعة المحتملة” لمنتخب “الأسود الثلاثة”، وسط تقديرات تشير إلى أن منتخب أنجلترا الذي يلاقي “نسور قرطاج” اليوم يبدو بعيدا عن مستواه، فيما منتخب تونس يقترب كثيرا من “أفضل مستوى” له في السنوات الأخيرة، بما يجعل من فوزه اليوم “ليس مستحيلاً”.

عملياً يضع ملايين العرب “ثِقلهم” خلف المنتخب التونسي في أول ظهور له في مونديال روسيا، بعد “الخسارة القاسية” للسعودية”، و “الخسارة الظالمة” لكل من مصر والمغرب، إذ تظل تونس “بوابة الأمل” نحو “نتيجة مفاجئة”، فحصول تونس على ثلاث نقاط، أو أقله نقطة سيكون تطوراً مهما، وحافزا نحو المواجهات المقبلة، فالمباريات التي جرت في المجموعات الأخرى تعطي للمدرب الوطني التونسي نبيل معلول “قناعة متزايدة” بأن “المستحيل ممكن” في عالم كرة القدم، إذ لن يُقزّم معلول “طموحه المشروع” نحو الحصول على “أغلى ثلاثة نقاط”.

لن يُغيّر معلول تشكيلته لبلوغ هدف الفوز، لكن وسائل إعلام تونسية تنسب للحلقة الضيقة القريبة من معلول أنه سيجازف على الأرجح ب”بداية هجومية” لإرباك منتخب إنجلترا، ولاستثمار عامل “الضغط النفسي والقلق” اللذين من المؤكد أن منتخب أنجلترا سيلعب في ظلهما منذ الدقائق الأولى، في ظل مخاوف “المنتخبات الكبيرة” من المفاجآت التي قد تُفجّرها المنتخبات الصغيرة، علما أنه سبق لمنتخب إنجلترا أن فاز بلقب كأس العالم مرة واحدة فقط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق