العالم

نتنياهو يتمسّك بـ”قشّة الحصانة” خوفا من المحاكمة

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأربعاء، إنه سيطلب من البرلمان الحصانة، خوفا من إحالته للمحاكمة بعد توجيه تهم فساد إليه.

من المتوقع أن تؤخر هذه الخطوة بدء إجراءات المحكمة لعدة أشهر، حيث من غير المقرر أن يصوت المشرعون في هذا الشأن حتى بعد انتخابات 2 مارس.

وقال نتنياهو، رئيس الوزراء الأطول في إسرائيل وزعيم حزب الليكود اليميني، للصحفيين في القدس “أنوي تقديم طلب إلى رئيس الكنيست.. والطلب سيكون متفقًا مع القانون”.

واتهم المدعي العام نتنياهو في نوفمبر، بالرشوة والاحتيال وانتهاك الثقة في ثلاث قضايا فساد منفصلة، فيما ينكر نتنياهو ذلك ويتهم المدعين العامين ووسائل الإعلام بالتحيز ضده.

تشمل الادعاءات الموجهة ضد نتنياهو، تلقي هدايا بقيمة آلاف الدولارات وعرض تغيير اللوائح في مقابل تغطية إعلامية إيجابية. وعلى الرغم من مشاكله القانونية، لا يزال نتنياهو يتمتع بشعبية داخل الليكود، وفي الأسبوع الماضي حقق فوزًا ساحقًا في تحدٍ للقيادة الحزب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق