الرياضة العالمية

نتائج متباينة في كأس الأبطال

حسم ليفربول مواجهته أمام مانشستر يونايتد بالفوز عليه بأربعة أهداف لهدف، ضمن تحضيرات الفرق الأوروبية لانطلاق الموسم الكروي الجديد تحت مظلة كأس الأبطال.

وسجل ساديو ماني أول أهداف الريدز في الدقيقة الثامنة والعشرين قبل أن يعادل أندرياس بيريرا النتيجة للشياطين الحمر في الدقيقة الحادية والثلاثين.

وفي الشوط الثاني سجل ليفربول ثلاثة أهداف تناوب على تسجيلها دانيل ستوريدج وأولو واسي أوخو من علامة الجزاء قبل أن يختتم الوافد الجديد شيردان شاكيري الرباعية قبل النهاية المباراة بثمانية دقائق.

ومن جانبه، تغلب مانشستر سيتي الإنجليزي على بايرن ميونخ الألماني بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

وتقدم الفريق الألماني أولا بعد خمس عشرة دقيقة من بداية اللقاء عبر ميرتيان شعباني ثم ضاعف الهولندي أريين روبين التقدم لبايرن ميونخ في الدقيقة الرابعة والعشرين.

وقلص بيرناردو سيلفا النتيجة لبطل إنجلترا فيما وقع لوكاس نميشا على هدف التعادل بعد ست دقائق من انطلاق الحصة الثانية قبل أن يعود البرتغالي سيلفا لتسجيل الهدف الثالث للسيتي مع قرب انتهاء المُباراة.

أما برشلونة الإسباني فاحتكم لركلات الحظ الترجيحية لحسم مباراته ضد توتنهام الإنجليزي فعلى الرغم من ثنائية البلاوغرانا في الشوط الأول عبر منير الحدادي والبرازيلي أرتير عاد السبيرز للمباراة ونجح في خطف التعادل بهدفي هيونغ مين في الدقيقة الثالثة والسبعين وجورج نكودو في الدقيقة الخامسة والسبعين قبل أن تبتسم المباراة للفريق الكاتالوني من علامة الجزاء.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة