العالم

نتائج أولية.. الروس يؤيدون تعديلات دستورية ينتظرها بوتين

تشير النتائج الأولية للاستفتاء على التعديلات الدستورية في روسيا، إلى أن الناخبين يوافقون بأغلبية كبيرة على التعديلات التي من شأنها أن تسمح للرئيس فلاديمير بوتين بالترشح لفترتين أخريين وربما تمديد حكمه حتى عام 2036.

وقالت لجنة الانتخابات المركزية إنه مع احتساب 15 في المائة من الدوائر الانتخابية، حصلت حزمة التعديلات على موافقة 71 في المائة من الناخبين.

وتم الإعلان عن هذه النتائج مساء الأربعاء قبل إغلاق مراكز الاقتراع في البلاد، ولأول مرة في روسيا، جرى استطلاع الرأي لمدة أسبوع لتعزيز الإقبال دون التسبب في تجمعات كإجراء احترازي في ظل جائحة كورونا.

وفور الإعلان عن النتائج ستدخل التعديلات الدستورية حيز التنفيذ إذا ما أيدها 50 في المئة من الناخبين.

وتشمل التعديلات تغييرات كبيرة في الصلاحيات بين المناصب الرئيسة وتوسع مهمات مجلس الدولة، كما تمنح الرؤساء السابقين حصانة من الملاحقة القضائية، غير أن أبرزها هو تصفير عدد ولايات الرئيس الحالي بوتين ما يعني أنه بإمكانه الترشح من جديد والبقاء في الحكم حتى عام 2036.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق