حياة

“نافذة مفتوحة” تُغَرِّم صاحبتها 2 مليون دولار

تعرضت امرأة بريطانية تبلغ من العمر 75 لحادثة سرقة، إذ تسلل اللصوص إلى شقتها الواقعة في منطقة رو سان فيكتور في العاصمة باريس من نافذة المنزل التي تركتها مفتوحة عندما ذهبت إلى النوم.

وتمكن اللصوص من سرقة 8 لوحات فنية موجودة في المنزل من بينها لوحتين لبيار سولاج تقدر قيمتهما بأكثر من 2 مليون دولار، بالإضافة لسرقتهم لمبالغ نقدية وبعض الحلى والمجوهرات الموجودة في المنازل.

وقامت المرأة البريطانية بإبلاغ الشرطة الفرنسية التي فتحت تحقيقا في الحادث أكدت من خلاله دخول اللصوص للمنزل من النافذة المفتوحة وخروجهم منها.

ويعد الفنان بيار سولاج من أفضل الفنانين المعاصرين استخداما للون الأسود في لوحاتهم، حيث تميز منذ العام 1979 باستكشاف الضوء عبر اللون الأسود.

يذكر أن الفنان الفرنسي احتفل في ديسمبر 2019 بعيد ميلاده ال100 وسط عائلته وأصدقائه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق