أخبار ليبيااخترنا لك

مُقاتلون من “شورى درنة” يُسلمون أنفسهم للجيش

 

قال مصدر عسكري لـ218 إن الكتيبة 210 مشاة التابعة للجيش الوطني استلمت 46 شخصا بين مقاتلين لمجلس شورى درنة المنحل ونساء وأطفال كانوا بمحور المدينة القديمة.

وأكد المصدر أن الأشخاص الذين تم استلامهم جلهم جرحى وتم تسليمهم عن طريق وساطة من الهلال الأحمر درنة، مُضيفاً أنهم يتلقون العلاج حاليا تحت حراسة أمنية مشددة.

ومايزال عدد من مقاتلين تابعين لشورى درنة المنحل يتحصنون بأحد البيوت في المدينة القديمة ويرفضون تسليم أنفسهم، فيما تُطوّق قوات الجيش الوطني المكان.

يُشار إلى أن مجلس شورى درنة المُنحل كان قد تلقى ضربة موجعة أمس الإثنين، بمقتل 6 من بين أبرز قياداته بينهم الناطق الإعلامي باسم المجلس محمد المنصوري المُلقب بـ”ديسكة”.

وتضم قائمة باقي القتلى، القائد الميداني ورئيس ما يعرف بغرفة ثوار درنة محمد دنقو، ورئيس مركز الشرطة التابع لشورى درنة المنحل محمد الطشاني والذي يعتبر أحد المسؤولين عن تعذيب السجناء سابقا في سجن بشر.

كما تضمنت القائمة أشرس قادة مجلس شورى درنة المُنحل، وهو القائد الميداني عبد العزيز الجيباني المُلقب بـ”زيزو”، إضافة إلى المسؤول عن جمعية درنة الخيرية التي تعتبر مصدر تمويل للمجلس المنحل، محمد الخرم، وعدنان الشاعري، شقيق رئيس المجلس المُنحل عطية الشاعري.

اقرأ أيضاً:

ضربة موجعة لـ”شورى درنة”.. مقتل 6 من أبرز قياداته

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى