العالم

مُحققة أممية تتهم فرنسا بنقل دواعش من سوريا إلى العراق

انتقدت المحققة في الأمم المتحدة أنييس كالامار فرنسا للاشتباه بمشاركتها في نقل “جهاديين” من سوريا إلى العراق لكن باريس نفت هذه الاتهامات واصفة مخاوف المحققة بأنها محض تكهنات.

كالامار المختصة بقضايا الإعدام خارج نطاق القضاء قالت إن قوات كردية اعتقلت 7 فرنسيين وأرسلتهم إلى العراق في فبراير الماضي بناء على طلب فرنسا أو بتواطؤ معها.

وأشارت إلى أن الفرنسيين ينتظرون الآن الإعدام بعد اتهامهم بالإرهاب بعد تقارير تفيد بتعرضهم للتعذيب.

وقد طلبت المحققة الأممية من الحكومة الفرنسية العمل على عودتهم إلى بلدهم والحصول على محاكمة عادلة، بينما أكّدت الخارجية الفرنسية على موقفها من ضرورة محاكمة المنضمين إلى داعش في الأماكن التي ارتكبوا فيها جرائمهم.

يذكر أن بغداد تجري محاكمات لآلاف المقاتلين في صفوف داعش، منهم مئات الأجانب، الذين اعتقلوا جميعا مع القضاء على تنظيم داعش في العراق وسوريا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق