أخبار ليبيا

مينيتّي لـ”كتاب الحقائق 2017″: “ليبيا” إحدى مشاكل العالم

من روما، وفي افتتاح نسخة العام الحالي من “كتاب الحقائق” الذي تصدره مجموعة “أدنكرونوس” الإعلامية، رأى وزير الداخلية الإيطالي “ماركو مينيتّي” أن عدم الاستثمار في الوضع العربي الحالي كان خطأً فادحا، لأن السيناريو الدولي قد تغيّر جذرياً حسب قوله، بسبب التغيرات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والتكنولوجية العديدة التي طرأت والتي يجب على الجميع مواجهتها بصرامة، إذ تحول العالم من كتلتين أساسيتين هما الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة، إلى كتلة واحدة متعددة الأقطاب.

كعادة الوزير أيضا لم تخلُ تصريحاته من تناول الشأن الليبي، فضمّ ليبيا إلى أهم القضايا في العالم إضافةً إلى الوضع المتأزّم في كل من سوريا والعراق، وأشار أيضا إلى اعتبار ليبيا مع النيجر منطقة رئيسية لنشاط تجار البشر، ترتبط ارتباطا وثيقا بأمن البلاد على حدّ قوله، خاصة بالنظر إلى الإرهاب الجهادي الذي يهدف إلى إضعاف “الديمقراطيات الكبيرة” التي لم تستثمر في الواقع كما يجب، فتركت الواقع العربي وحده حسب تعبير الوزير الإيطالي الذي لم ينسَ أن يشدّد على ضرورة تبنّي استراتيجية طويلة الأمد، وتفكير بعيد النظر للتعامل مع ظواهر الهجرة والتنظيمات الإرهابية التي تتحرك بسرعة وتنظيم عاليين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة