اهم الاخباررياضة ليبية

“موقعة سوسة”.. تاريخ يتجدد الليلة مع الأهلي طرابلس

إبراهيم الحوتي       

بدأ العد التنازلي للقاء ممثل ليبيا الأهلي طرابلس والنجم الساحلي التونسي في إياب دور الثمانية من مسابقة دوري أبطال أفريقيا حيث انتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي مما سيجعل مباراة اليوم هي التي ستحسم نتيجة المتأهل إلى المربع الذهبي العربي الخالص بعد تأهل الأهلي المصري والاتحاد الجزائري والوداد المغربي إليه.

مدينة سوسة ستشهد الليلة الإجابة على سؤال الجماهير الليبية العاشقة للخضراء والبيضاء، فيما يرصد لكم موقع 218 تاليا أهم التصريحات قبل مواجهة الليلة:

المدير الفني للأهلي طرابلس المصري طلعت يوسف افتتح حديثه عن نتيجة مباراة الذهاب التي لم يعتبرها إيجابية بالنسبة لممثل ليبيا، مؤكدا في نفس الوقت أنها ليست إيجابية أيضا للنجم الساحلي.

ونوه يوسف إلى أنه كان يعلم قبل لقاء الإسكندرية أن التأهل سيكون من مدينة سوسة، مضيفا أن أداء لاعبيه في مباراة الذهاب لم يكن على المستوى المطلوب ولم يكن مرضيا بالنسبة للجهاز الفني، وفق قوله.

وعن استعداد رفاق اللافي لمباراة اليوم، صرح يوسف أن تمرينات الفريق تركزت في الفترة الأخيرة على معرفة السلبيات التي ارتكبوها في لقاء الذهاب، وتخطوها متمنيا التوفيق للفريق في مباراة اليوم.

أما عن لقاء سنة 1984 الذي جمع الفرقين وتمكن فيه الأهلي من التغلب على النجم الساحلي في طرابلس بنتيجة هدف وحيد سجله اللاعب إبراهيم المعداني، تحدث حامي عرين الأهلي طرابلس آنذاك الحارس العملاق مصباح شنقب أن الكرة الليبية متشابهة جدا مع الكرة التونسية حتى في ذلك الوقت على مستوى التكتيك والاحتكاك والقوة البدنية.

وأضاف شنقب أن الاختلاف بين مباراة اليوم ولقاء 1984 هو وضعية المباراة، حيث كانت في ذلك الوقت مباراة للتصفيات المؤهلة إلى الدورة الأفريقية، أما الآن فهو لقاء ثمن نهائي، ولذلك حساسية المباراة وظروفها تكون أقوى.

أما لقاء الأهلي طرابلس والنجم الساحلي عام 2009 فقد كان شاهدا عليه مشرف الفريق حاليا ولاعب الأهلي آنذاك عماد الدهماني، الذي تحدث عن مباراة طرابلس بالذهاب والتي تعادل فيها سلبيا، قائلا إنها كانت متزينة بحضور الجماهير الأهلاوية التي وصل عددها في الملعب إلى 80 ألف مشجع، ولكنه أضاف أن حكم اللقاء تغاضى عن إعطاء البطاقة الحمراء للاعب النجم البلبولي، واكتفى بإعطاء ركلة الجزاء التي ضاعت، معترفا في الوقت نفسه أن لاعبي الأهلي كان بوسعهم الفوز في هذا اللقاء.

وقال الدهماني عن مباراة الإياب آنذاك التي كانت في سوسة أيضا، أن فريق الأهلي ظلم فيها عن طريق الكثير من الحالات التحكيمية الخاطئة، مضيفا أن غياب البيرة وأحمد سعد أثر كثيرا على فريق الأهلي طرابلس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق