أخبار ليبيا

موغيريني: كوبلر جاد بسرعة إنهاء الحوار

قالت منسقة الشؤون الخارجية للاتحاد الاوروبي فيدريكا موغيريني إنه إذا استمرت المماطلة في المحادثات الليبية ستواجه البلاد ازدياد في انعدام الأمن والاستقرار.

وأضافت موغيريني في بيان أن الممثل الخاص للأمم المتحدة في ليبيا مارتن كوبلر "يسعى بجديه لسرعة الانتهاء من الحوار السياسي الليبي، ونحن نتوقع أن جميع الأطراف في ليبيا سوف تظهر الشجاعة وستتوافق حول حكومة الوفاق الوطني".

وأكدت أن الاتحاد الأوروبي مستعد لمساعدة الحكومة الجديدة وتقديم حزمة مساعدات كبيرة تقدر بـ100 مليون يورو لدعم تقديم الخدمات التي يحتاجها الشعب الليبي على وجه السرعة.

وتابعت موغيريني "نحن نؤيد الممثل الخاص للأمم المتحدة في جهوده لحشد الدعم اللازم حول حكومة الوفاق الوطني من أجل تمكينها من بدء العمل الصعب لاستعادة الاستقرار والحفاظ على وحدة البلاد.

وأشارت إلى أن الشجاعة والقيادة مطلوبة دائما عندما يتعلق الامر بالخيارات الصعبة، ولكن الخيارات الصعبة مطلوبة عندما يتعلق الأمر بمستقبل البلد وشعبه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.