العالم

موغريني تحذر من عواقب التصعيد بين إيران وأميركا

حذرت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني،  مما أسمتها العواقب الوخيمة على كل الأطراف لأي صراع يمكن أن ينتج عن التصعيد الحاصل بين الولايات المتحدة وإيران، مثمنة جهود العراق في الوساطة بين الطرفين من أجل تهدئة التوترات.

وجددت موغيريني خلال مؤتمر صحفي أعقب لقاءها مع وزير الخارجية العراقي محمد الحكيم في بغداد، دعم الاتحاد لجهود العراق وسياسته الساعية لعلاقات طيبة مع كل الجيران، ما يجنب المنطقة مغامرات غير محسوبة وحروبا خطيرة.

من جانبه أشار الحكيم إلى أن انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران كان سببا في الأزمة الحاصلة وهو أمر كان يمكن تجنبه، مؤكدا على أن العراق لن يكون ساحة صراع بل عاملا مساعدا لإنهاء الأزمات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق